• RSS
  • Delicious
  • Facebook
  • Twitter

رحيق رياضي :: مني ضاع (أملي) الفضل !!

أرسلت بواسطة admin أغسطس - 7 - 2011 1 Comment

. ترجلت (الأماني السُندسية) عن صهوة جواد الأمل العطبراوي بعد أن أوجز اللاعب الإيفواري (Rémi Marcel Adiko) على كُل الطُموحات والآمال (المشروعة) لإخواننا في الديار الزرقاء التي كانت تُمنّي النفس بإيقاف قطار الأحمر الوهاج عند محطة النُقطة (48) أو (49) حتى يتسنى للقطار الأزرق معاودة رحلاته الصدارية من جديد، ولكن هيهات مع قِتالية الإيفواري ودِقة رأسياته التي أعادت ذكريات الراحل (إيداهور) فبالأمس حرر الإيفواري شهادة الدخول إلى قلوب جماهير الأحمر الوهاج بإحرازه هدفين رائعين أحدهما أصاب مرضى السُكرى (بكومة) ومرضى الضغط (بالشلل) ومرضى الكولسترول وضيق الشرايين (بالجلطة) لفُجائية (الشبال) الذي أجهز على (الأمل) وترنم بعدها الفنان الراقي خالد الصحافة برائعة مدني النخلي (أنساك كيف) قائلاً (مني ضاع املي الفضل ساعة بكوني احي انا ،،، ساعة رحيل الغيم معاك سايب رُبانا وحينا) أنساك كيف.

. الإثارة والتشويق والندية كانت العناوين البارزة لقمة الجولة التاسعة عشر من بطولة الدوري السوداني الممتاز التي إستضاف فيها فريق الأمل العطبراوي ندّه المريخ الأمدرماني وطمست قناة (قوون) العاجزة عن التمام حتى الأن معالم كُل تلك الإثارة والتشويق بالفشل الذريع في ربط المُشاهد منذ الدقيقة الأولى بالمُباراة على الهواء مُباشرة وكالعادة تبريرات واهية وإستخفاف بالمُشاهد وحقيقة لا أدري كيف بقناة تدفع من خزائنها (مليوني دولار) وتعجز عن تكوين فريق فني (مُؤهّل) لهذه المهام فتارة يأتيك التبرير (بالنحل) وأحياناً (نسيان كيبل) وعِدة مرات (تغيّر الحجز في القمر) ولاندري ماهى النظرة الإستثمارية المُستقبلية لهذه القناة طالما أنها غير قادرة على بث مُباراة تحظى بتسويق إعلاني كبير لنسبة المُشاهدة العالية عليها.

. ثلاث نقاط غالية ولجت بنك المريخ ودعّمت رصيده في صدارة بورصة الدوري الممتاز، والدوري نقاط ولاعزاء للأداء والجماليات كما أسلفنا فمُباراة الأمس تُعد من أقوى مُباريات الدوري الممتاز وأكثرها إثارة وتشويقاً حيث نجح المريخ في إقتناص نقاطها الثلاث بعد أن صمتت الأهازيج وذهلُت الألباب لعودة فريق ولائي خاسر بهدفين نظيفين أمام فريق قمة بالتعادل في غضون إثنتي عشرة دقيقة فقط بعد أن نجح (ساري) في تحويل رضوخ الأمل للقبول بالهزيمة إلى عزيمة قادت للتعادل، وعلى النقيض تماماً حوّل البدري فريقه من مُنتصر بفارق مُريح إلى فريق يبحث عن طوق النجاة من أمواج التعادل.

. إنتصر المريخ وإبتسم له حظ الدقيقة الأخيرة أمام فريق شرس ومتمرّس عرِف كيف يُدافع ومتى يُهاجم وكيف يحد من خطورة لاعبي المريخ وذلك يُحسب لمديره الفني المصري أحمد ساري الذي قرأ المُباراة بحنكة فنية واضحة (مُستغلاً) أخطاء بن جلدته في التغييرات التي أجراها.

نقاط من رحيق

عُدنا مُبكراً من العمل وأدينا فريضة العشاء وسُنة التروايح وتسمرنا أمام شاشة (قوون) إنتظاراً لقمة الجولة التاسعة عشر وأُصبنا بخيبة أمل كالعادة !! رمضان أحمد السيّد كثرة إشادة (بقوون) ووابل من الإخفاقات ولا ندري إلى متى !!

ألا يعلم مُعلق المُباراة أن رمية التماس لاتُحتسب (تسلل) ! خطأ ساذج جداً.

كتبت صحيفة حبيب البلد (ارقص ياشلبي) !! الإشارة واضحة فقط ننوه بأن الفارق بين (شلبي) المغمور والحضري (المُخضرم) هدف واحد فقط الأول إستقبل ثلاثة والثاني إستقبل هدفين.

جهزوا المانشيت القادم لتماسيح النيل (ولدنا ساعدنا) !

تراخي المريخ غير مُبرر بعد إحرازه الهدف الثاني والدفاع تائه عن التغطية والحضري شارد الذهن تماماً ولا (المفارق عينو قوية).

ذكرت بالأمس بأن مُباراة الأمل إختبار حقيقي للبدري و (تكتيكاته) وكالعادة يفشل البدري دوماً في المواعيد الكُبرى !

المُتابع لأداء وارغو رغم عدم ظهوره بمستوى جيّد بالأمس سيجد أن النيجيري يرتد للضغط على ظهيري الأمل بسُرعة فائقة وخروجه فتح لهم الطريق لبناء الهجمات من الأطراف.

التغيير الصحيح هو خروج (مُصعب) ودخول الزومة فقط ! فالمريخ لم يكن يحتاج لأن يلعب العجب (على الواقف) ولا لتوهان (مُقدّم).

تعامل البدري مع اللقاء بآلية (فُزنا خلاص) وتعامل أحمد ساري بآلية (لسّه في وقت) !! البدري لا يدري.

تعادل الامل من ضربتين ثابتتين !! تمركز الدفاع عِلة المريخ التي ستفتك به في المُباريات الكبيرة. والبدري عاجز عن العلاج.

أجاد (سعيد السعودي) وقدّم مُباراة جيّدة وقلق (سلّ روحنا) بتنفيذه الضربات الثابتة والرُكنيات بصورة طائشة.

فوضى لاعبي الأمل تتواصل وحكم اللقاء (هاشم أدم) ضعيف الشخصية.

عِراك ولكمات ومشهد قبيح وفوضى عارمة والسبب (رصاصة عاجية).

لاعب عائد من فرحة الهدف يعترضه لاعب (أملاوي) يقوم بدفعه وصفعه وحكمنا الدولي يتفرّج !!

ثورة الأملاب مُبررة وثورة (الوصيف) مُشاترة !

مُسلسل (أحلام رمضان) كتب مُخرجها مايلي (رغم الفوز المريخي فلا يزال الاهلة يؤملون في البطولة في انتظار تعثر المريخ في اي من مبارياته القادمة سواء في العاصمة او الولايات وابرز واخطر مواجهات المريخ القادمة في العاصمة الهلال والاهلي وفي الولايات الحصاحيصا وكادوقلي).

مسكين البدا يأمّل.

نحلة رمضانية

صلاة التراويح أشبه بصلاة العيد فأنت تخرج من المسجد وتلتقي العديد من الصِحاب وذوي القُربى.

آخر نقطـــــــة

عن أبي هريرةرضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( الصيام جنّة وحصن حصين من النار ) رواه أحمد.

رد واحد حتى الآن .

  1. المهندس قال:

    ما دام انت اعلم من الحضري كان تبقي المدرب انت بدل الحلبي

    قال ما صاح قال


  • Cheap reliable web hosting from WebHostingHub.com.
  • Domain name search and availability check by PCNames.com.
  • Website and logo design contests at DesignContest.net.
  • Reviews of the best cheap web hosting providers at WebHostingRating.com.